استخدام نظم المعلومات الجغرافية في دراسة توزيع مراكز الدفاع المدني في مكة المكرمة

توفير خدمات الطوارئ مهمة أساسية من مهمات الحكومات وذلك للحفاظ على السكان وتحسين وتسهيل مستوى الحياة. ولقيام أي مدينة من المدن لابد من توفر هذه الخدمات بفعالية وكفاءة . وتعرف خدمات الطوارئ عموما بـ:

 1-      الدفاع المدني (المطافئ)

.2-      الشرطة.

3-      الهلال الأحمر(الإسعاف)

.  وسيتم في هذه الدراسة دراسة نوع من أنواع خدمات الطوارئ وهو الدفاع المدني حيث ان الدفاع المدني يعتبر من أهم القطاعات العسكرية في المملكة واهداف ووظائف هذا الجهاز الرئيسية تتلخص فيما يلي

 :1-   توفير الحماية للسكان والممتلكات الخاصة والعامة ومصادر الثروة الوطنية من اخطار الكوارث والحريق وتحقيق السلامة العامة في كافة النشاطات اللازمة للحياة (صناعية-زراعية-تجارية-سكنية) .

 2-      تغطية كافة مناطق المملكة بخدمات الاطفاء والانقاذ والاسعاف.  وتقديم هذه الخدمة بكفاءة وفعالية يعتمد على معايير ومقاييس منها

 :1   وقت الاستجابة (من وقت طلب الخدمة الى وقت وصول هذه الخدمة لموقع الحادث) وسرعة هذا الوقت يعتبر الفاصل الوحيد بين حياة وموت الاشخاص المصابين.

 2-      استبعاد الخطأ في الوصول الى مواقع الحوادث.  وبتطبيق هذه المعايير على مراكز الدفاع المدني في مكة المكرمة نجد قلة الكفاءة والفعالية في النظام الحالي المتبع والذي يتم عن طريق وصف المتصل لموقع الحادث ومن ثم الاستعانة بالعلامات المميزة القريبة من موقع الحادث وعدم القدرة على تحديد موقع الحادث وبالتالي فانه يتم في معظم الأحيان التأخير في زمن الوصول لموقع الحادث (وقت الاستجابة) .

اضافة الى عدم معرفة المناطق المخدومة وغير المخدومة بنطاق خدمة الدفاع المدني حيث تخدم من مراكز دفاع مدني بعيدة عن هذه المناطق مما يؤدي الى تأخير مركبات الدفاع المدني وزيادة الضغط والعبء على هذه المراكز خصوصا اثناء تواجد حريق آخر بمناطق خدمة هذه المراكز  مما يؤدي الى الارتباك وبالتالي التأخير في وقت الاستجابة .  كما تمثل طبيعة ونمط منطقة الدراسة جزء من المشكلة في النظام الحالي للدفاع المدني وذلك بسبب النمو العمراني المتزايد وتواجد المناطق العشوائية التي طغت على اغلب مدينة مكة  والذي ساعدها في ذلك الطبوغرافية وما لها من نتائج اذ ان هناك مناطق يصعب على مركبات الدفاع المدني وصولها لسبب وعورتها واعتلائها سفوح الجبال اذ أن مكة المكرمة عبارة عن وادي تحيط به الجبال الشامخة من كل اتجاه مما يجعل الوصول إلى هذه المناطق صعبا للغاية نتيجة لصعوبة طبوغرافية هذه المناطق , حيث تشكل الشوارع المؤدية الى هذه المناطق ماهو اشبه بالطرق الحلزونية داخل هذه المناطق صعودا الى قمم الجبال اضافه الى ضيق هذه الشوارع ومساراتها وتوقفها عند مستوى معين لتنقطع بعد ذلك عن قمم الجبال والتي يوجد بها الكثير من المنازل التي لايوجد لها أي منفذ او طريق لوصول اليات ومركبات الدفاع المدني .  كما انه لايوجد نظام واضح لاسماء وأرقام الأحياء والشوارع وأرقام القطع في كامل المدينة وهذه كلها تحديات لكفاءة تقديم هذه الخدمة . لذلك فان أعمال الدفاع المدني تحتاج إلى تقنية مناسبة للتعامل مع كل هذه التحديات وتحقق أهداف الدفاع المدني الرئيسية وهذه التقنية موجودة في (نظم المعلومات الجغرافية ) وهذه الدراسة ستوضح قدرة نظم المعلومات الجغرافية في تسهيل اعمال الدفاع المدني وتحقق كفاءة وفعالية هذه الخدمة .

لتحميل الملف بسعة 7 ميجابيت الرجاء الضغط على الرابط التالي

full_study.pdf

لا تعليقات

  1. أخي محمد موضوعك ممتاز ويستحق التقدير صراحة استمتعت جدا اثناء القراءة واستفدت كثيرا منهدمت لنا ذخرا قيما من المعلومات الراقيهاحتراميمخططة قطر

  2. مهم هذا الموضوع …….باهمية مكانه وتقنيته… لان توزيع الخدمات من الامور المعقدة فعلا.. فما بالك اذا كان في مدينة ذات تداخلات عمرانية طبوغرافية وظيفية مثل مكة المكرمة

  3. للاسف لا يمكن تحميل الملف …… على الرغم من حاجتي الماسة اليه ….. لتقديمه في عرض في جامعة بيرزيت

  4. So true. Honesty and eeyrvthing recognized.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.