التباين الإقليمي للخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية

منذ بداية خطط التنمية الخمسية عام 1390هـ وتلك الخطط تهدف إلى تحقيق التنمية الإقليمية المتوازنة في المملكة ، والمقصود بالإقليم هنا هو المنطقة ذات الحدود الجغرافية المقترحة من قبل الدولة ممثلة في وزارة الداخلية . وفي السابق قسمت المملكة تخطيطاً إلى خمسة أقاليم هي : الأوسط الشرقي الغربي الشمالي الجنوبي . ولقد عمل بهذا التقسيم حتى صدور نظام المناطق الجديد بموجب المرسوم الملكي رقم أ / 92 بتاريخ 27/8/1412هـ ، وقد أوصى النظام الجديد بتقسيم المملكة إلى ثلاثة عشر منطقة إدارية هي : الرياض مكة المكرمة المدينة المنورة الشرقية تبوك القصيم حائل عسير الباحة جيزان نجران الجوف الحدود الشمالية . والجدول رقم (53) يوضح توزيع السكان على تلك المناطق في عام 1993م ، حيث يتضح التباين الإقليمي من خلال ذلك المتغير وهو عدد سكان المنطقة ، وهو ما يستدعي التحليل المتعمق لخصائص المناطق العمرانية و الديمغرافية والاقتصادية والاجتماعية لتحديد مشكلة التباين الإقليمي في المملكة ، وذلك من أجل إعطاء المخططين وصانعي القرار على المستوى الوطني صورة واضحة عن تلك الأقاليم والتباين فيما بينها ، ومن ثم مساعدة الوزارات والإدارات الحكومية في اتخاذ القرارات المناسبة لتحقيق التنمية المتوازنة في المناطق ، وهو أحد أهم الأهداف التي تسعى لتحقيقه خطط التنمية الخمسية .  جدول رقم (53):عدد سكان مناطق المملكة لعام 1993م

المنطقة
عدد السكان
الرياض 3.457.651
مكة المكرمة 3.800.656
المدينة المنورة 830.220
الشرقية 2.331.453
القصيم 539.874
تبوك 395.104
عسير 523.173
الجوف 148.481
حائل 216.387
جيزان 322.153
نجران 153.963
الباحة 65.030
الحدود الشمالية 284.992

المصدر : وكالة تخطيط المدن ، نتائج السكان لعام 1993م.

لا تعليقات

  1. عدنان ترمانيني

    السلام عليكمأود الإطلاع على موضوع التباين الإقليمي للخدمات الصحية بالكامل. لم أتمكن من قراءة الملف. أرجو المساعدة مع جزيل الشكر.

  2. لم استطع الوصول الى موضوع تباين الخدمات الصحية بالمملكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.