النظم والمواد البديلة واثرها في خفض تكاليف المشاريع

م. كمال حسني رشيد القبلي: إن دراسة النظم والمواد الإنشائية شائعة الاستخدام في سوق البناء والتشييد السعودي يمثل أهمية قصوى نظرا لتعدد تلك الأساليب الإنشائية وكذلك تعدد مواد البناء سواء من ناحية مصدر التصنيع أو جودة المواصفات ، هذا الاختلاف يجعل الاختيارات أحيانا صعبة ومكلفة وخصوصا عند ضيق الوقت المتاح للدراسة إضافة إلي محدودية ميزانيات المشاريع في الوقت الراهن . فمثلا عند دراسة النظم الإنشائية للمساكن هناك العديد من الطرق والأساليب للتنفيذ منها التنفيذ بواسطة الخراسانية الجاهزة ومنها بواسطة الهيكل الإنشائي منالخرسانة المسلحة وهناك طريقة وأسلوب بدأ في الرواج حديثا في سوق بناء الفلل السكنية وخصوصا فلل الدوبلكس المتلاصقة وصغيرة المساحة (وان كانت الطريقة قديمة العهد) ( ١) وهو أسلوب البناء بالجدران الحاملة واعتبار الجدران هيكل إنشائي للمبني يقوم مقام القطاعات الخراسانية مثل الأعمدة والجسور والكمرات في الهيكل الإنشائي الخراساني. وسوف تقوم هذه الدراسة باستعراض نظام البناء لفلل الإسكان العام بالمدينة المنورة وعددها 2064 وحدة سكنية من دور واحد بنيت في أوائل الثمانينات ( ١٩٨٠ م ) باستخدام الخرسانة

المسلحة الجاهزة ومقارنة هذا النظام بالطريقة المقترحة لتعلية للدور الإضافي الأول والذي وافقت علية أمانة المدينة المنورة مؤخرا في شعبان ١٤٢٧ ه ( ٢) بطريقة الجدران الحاملة من الطوب الأحمر الفخاري واثر هذه المقارنة من النواحي الإنشائية ومن نواحي التكاليف لتوضيح مدي اثر وأهمية اختيار النظام المناسب والمواد المناسبة في خفض تكاليف المشاريع وخصوصا الإسكانية وكذلك في رفع جودة المواد المستخدمة وزيادة كفاءتها التشغيلية .

تعليق واحد

  1. Kncoked my socks off with knowledge!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.