تسخين المسابح بالطاقة الشمسية في البيئة الصحراوية

الدكتور خالد بن عبدالله بن مقرن آل سعود والدكتور ناصر بن عبدالرحمن الحمدي
قسم العمارة و علوم البناء
كلية العمارة و التخطيط
جامعة الملك سعود
المملكة العربية السعودية
الملخص:

يعرض البحث إمكانية تدفئة المسابح بالطاقة الشمسية في البيئة الصحراوية بغرض الاستفادة منها للسباحة طوال العام.
و تهدف الدراسة بصورة إجمالية إلى تقدير المدى الزمني الذي يمكن خلاله الاستفادة من الطاقة الشمسية لتدفئة المسابح المغلقة في البيئات الصحراوية.
تم إجراء الدراسة عملياً في مسبح لمسكن في إحدى ضواحي مدينة الرياض، المملكة العربية السعودية. وتم تنفيذها على ثلاث مراحل امتدت لمدة سنتين.
وأوضحت النتائج بأن الحاجة إلى التسخين ضروري جداً للأشهر ديسمبر ويناير وفبراير ومارس و بصورة أقل في أشهر سبتمبر أكتوبر ونوفمبر وأبريل ومايو، أما أشهر يونيه ويوليه وأغسطس فلا توجد أي حاجة إلى تسخين ماء المسبح. وأثبتت الدراسة الجدوى الاقتصادية لاستخدام الطاقة الشمسية في تسخين المسابح في المناطق الصحراوية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.