مردود الثورة الرقمية على مواجهة مشكلات المناطق الحضرية مستقبلاً

للكاتبين

د. نهى أحمد نبيل

مدرس بقسم الهندسة المعمارية

كلية الهندسة بالمطرية

جامعة حلوان

د. جيهان السيد عبد الدايم

مدرس بقسم الهندسة المعمارية

كلية الهندسة بالمطرية

جامعة حلوان

تزايد النمو الحضري في دول العالم المختلفة المتقدمة منها والنامية، ويبدو أن

المدن الكبرى بدأت في فرض نفسها على العالم . ومع انتشار واتساع الرقعة

الحضرية بدأت العديد من المشكلات التي تعاني منها هذه المدن في التفاقم؛ حيث

تعرضت هذه المدن للعديد من التحولات والتغيرات، والتي قد تسهم في مساعدتها

على مواجهة مشكلاتها . ومن هذه التحولات ما يعر ف بالثورة الرقمية التي

أفرزت ما يمك ن أن نسميه بالمجتمعات الإلكترونية أو المعلوماتية، والتي كان لها

انعكاساتها على تلك المدن ككيان حضري.

ولقد تمثلت هذه الانعكاسات في إحداث العديد من التغيرات من حيث إلغاء بعض

الأنشطة القائمة واستحداث أنشطة جديدة لم تكن موجودة من قبل، وكذلك الخدمات

من حيث معدلاتها وعلاقاتها المكانية.

من ثم تتحدد إشكالية هذه الورقة في إطار تأثير الثورة الرقمية بتطبيقاتها المختلفة

على كافة أوجه الحياة، وت وقع تعاظم هذا التأثير من الناحية الايجابية في المستقبل

على مواجهة مشكلات المناطق الحضرية.

تتناول الورقة هذا الموضوع من خلال عدة أجزاء؛ يتمث ل الجزء الأول في تعرف

الثورة الرقمية والتحديات التي تواجهها . ويتناول الجزء الثاني التعرف على أهم

مشكلات المناطق الحضر ية بالمدن الكبرى، والتعرف على الجوانب الايجابية

للثورة الرقمية . والتي قد تسهم في حل هذه المشكلات . ويتناول الجزء الثالث

دراسة حالة لأحدى المدن الرقمية، أما الجزء الرابع فيتم من خلاله تحليل للجوانب

الايجابية لكيفية مواجهة الثورة الرقمية لمشكلات المناطق الحضرية.

تتعامل هذه الورقة مع الثورة الرقمية باعتبارها فرصة لتطوير وتحسين البيئة

الحضرية عن طريق استغلال هذا التحدي في مواجهة الكثير من مشكلات المناطق

الحضرية، وتحقيق الرفاهية للمجتمعات، وذلك من خلال الإجابة على السؤال

الآتي:

إلى أي مدى تسهم الثورة الرقمية وال تطور التكنولوجي في مواجهة مشكلات

المناطق الحضرية في السنوات القادمة؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.