إعمار تعيد تشكيل النمط العمراني في دبي والسؤال من يقود مستقبل المدن؟

أصبح الارتباط بين شركة إعمار الاستثمارات الضخمة في التطوير العمراني ذو شكل نمطي. فبمجرد ان تحط إعمار رحالها في اي مدينة حتى تبدا تلك المدينة بنفض عبائتها التي اعتادت عليها. وتتجه الى نفض الغبار المتراكم من سنوات السبات العميق. وما ان تنجلي سحابة الغبار الذي اعتادة سكان ورواد تلك المدن حتى يضهر عملاق علا الدين. والذي لايعرف هل هو من اهل المدينة ام زائر غريب بالرغم من انة يرتبط  بشرايين المدينة ويشاركهم الشمس والهواء. ويتسائل المتئمل في عمالقة اعمار في كل مدينة اصيبت بمتلازمة إعمار هل هذا الصرح العمراني والذي يشغكل حيزامهما من تلك المدينة جزءا منها.أم انه جزءا من اشلاء مدينة اعمارالتي  اثرت ان تتطاير في مهب الريح لينتشركل جزءا منها في مدن العالم العربي وكأنهم توائم غير متماثلين فضلوا ان يكون كل منهم بمدينة مستقلة. والسؤال هل الشركات الكبرا مثل اعمار من يملك القرار بشكل مدننا حاضرا ومستقبلا ام اجهزة التخطيط التي تمثل سكان المدينة وتنظر الى حاجاتهم الانية والمستقبلية؟ دعوة للنقـــــــــــــــــــــاش!!!!!!!!!!!!!! مذا تعتقد كمخطط؟

لا تعليقات

  1. ان مهمه المخطط هي خلق بيئة سليمة امينة لمعيشة الانسان والاخذ بالمعايير التخطيطية وتطبيقها على ارض الواقع هو المهمه الاساسية لكل مخطط . كون ان التخطيط هوه للانسان فراحة الانسان وتهيئة الاجواء المناسبة والبيئة الصحية هو هم المخطط . بينما ان التصاميم المعاصرة التي تنفذ في اغلب الدول العربية هي تصاميم مستنسخة طبق الاصل من مشاريع قائمة اثبتت انها اقل كلفة في التنفيذ والوقت واعظمها مردود من ناحية الاستثمار . وتم نسيان العنصر الاساسي في هذه العملية وهو الانسان . وبهذا فان شخصية المخطط في البلدان العربية ولا نقول كلها بل اغلبها هي تصاميم هجينة مغتربة واضاعت على المخطط العربي شخصيتة وخصوصيتة في هذا العصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.