العوامل المعمارية المؤثرة في تحقيق الأمن في التجمعات السكنية

للكاتبين

م. داليا إبراهيم عبد الرازق سالم

معيدة بقسم الهندسة المعمارية

كلية الهندسة

جامعة أسيوط

أ.د. مجدي محمد رضوان

أستاذ ورئيس قسم الهندسة

المعمارية كلية الهندسة

جامعة أسيوط

د. عزة محمد جعيص

مدرس بقسم الهندسة المعمارية

كلية الهندسة

جامعة أسيوط

يمثل الأمن قيمة أساسية لنشأة المجتمع الحضري المستقر، ويعد المسكن والبيئة

المحيطة به (التجمع السكني) المستوى الأول الذي يجب أن يوفر للفرد السلامة فينفسه وأهله. ويتناول البحث دور العوامل المعمارية في تخطيط وتصميم التجمعات

السكنية من أجل تحقيق الأمن وتوفير الفراغات السكنية المحمية، ، وقد اشتمل

البحث على النقاط التالية:

الأمن والجريمة في العمارة من خلال تصنيف الأمن والأمان، وأساليب توفير

الأمن قديمًا، ومفهوم الجريمة وأسبابها، والجريمة في المناطق السكنية، والعوامل

المؤثرة عليها، ووسائل الوقاية والحد منها.

العوامل المعمارية المؤثرة في تحقيق الأمن في التجمعات السكنية وتوفيرالفراغات المحمية وهي: التجانسالحيازة (الملكية)- المراقبة البصرية، والتي

يمكن تحقيقها من خلال الملامح العمرانية التي تشمل تخطيط الموقع السكني

عمرانيًا، وتصميم الفراغات الخارجية والداخلية معماريًا.

وقد خرج البحث بمجموعة من النتائج التي تتعلق بتكييف النواحي العمرانية

والمعمارية بحيث تحقق الأمن في التجمعات السكنية.

ومن هنا يبرز دور المهندس المعماري في إسهامه لتوفير الشعور بالأمن لدى

الأفراد داخل وحدتهم السكنية أو بيئتهم الخارجية المحيطة به، حيث يلعب أسلوب

تصميم المسكن وتخطيط البيئة السكنية دورًا هامًا فى تقوية أو ضعف أواصر

العلاقات الاجتماعية بين السكان ومن ثم شعورهم بالأمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.