للوفاء بطلب متنام مع انتقال 100 ألف شخص إلى المدينة سنويا تقرير: أكثر من 240 ألف منزل جديد في دبي بحلول عام 2010

قالت مؤسسة كوليرز انترناشونال الاستشارية انه ينتظر بناء ما يصل الى 240 ألف منزل جديد في دبي بحلول عام 2010 للوفاء بطلب متنام مع انتقال 100 ألف شخص الى المدينة سنويا.

وذكر تقرير للربع الاخير من 2006 صدر عن مؤسسة الاستشارات العقارية العالمية أن تلك المساكن الجديدة قد تساهم في خفض الإيجارات التي تنمو في المتوسط بأكثر من 20 بالمئة سنويا منذ 2002.

توقع انحسار الإيجارات

وقال "التقديرات لاجمالي عدد الشقق السكنية والفيلات المقرر استكمالها قبل 2010 بين 170 ألفا و240 ألفا مع زهاء 110 آلاف شقة و16500 فيلا تأكد الان أنها تحت الإنشاء".

وأضاف "بإسقاط هذا المستوى من المعروض الجديد لعدد الشقق التي ستصل إلى السوق على نمو الطلب تتوقع كوليرز تراجعا محتملا في نسبة الوحدات المأهولة من المستويات المرتفعة حاليا وانحسار الإيجارات".

وقالت كوليرز إن مؤشرها للمشروعات السكنية يظهر ارتفاع أسعار الوحدات السكنية الى ثلاث أمثال ما كانت عليه تقريبا بين 2002 ونهاية 2006 في حين زادت ايجارات الشقق المكونة من غرفتي نوم أو ثلاث غرف بنسبة 20 و23 % بين عامي 2002 و2005.

وأضافت أنه رغم صعود أسعار الايجارات يعلن أصحاب الشقق السكنية أن نسبة الوحدات المأهولة 98 %.

وذكر التقرير الذي نشر على موقع كوليرز على الانترنت أن من المقرر أيضا استكمال ما بين 150 ألف وحدة سكنية و200 ألف وحدة في العاصمة أبوظبي لاستيعاب الزيادة السكانية.

ودفع النمو السكاني أسعار المنازل والايجارات للارتفاع في أنحاء الامارات العربية المتحدة مما حدا بعدة امارات الى فرض سقف على ارتفاع اسعار الايجارات. وفرضت دبي عام 2005 سقفا على الايجارات بنسبة 15 % سنويا.

وحتى نوفمبر/تشرين الثاني 2006 تم تقييد الحد الاقصى لزيادة الايجارات في أبوظبي عند 20 % سنويا لكن شدد الآن هذا السقف الى سبعة بالمئة سنويا على الإيجارات حتى ثلاث سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.